أخر الأخبار
الرئيسية / حواء / حواء السياسي / توكل كرمان “مخاطبة” حزبها| إنسحبوا من ميدي وغيرها، “ووعدا مفعولا” (الحوثيون سيجتاحون السعودية خلال أيام)
القيادية في التجمع اليمني للاصلاح توكل كرمان
القيادية في حزب التجمع اليمني للإصلاح توكل كرمان

توكل كرمان “مخاطبة” حزبها| إنسحبوا من ميدي وغيرها، “ووعدا مفعولا” (الحوثيون سيجتاحون السعودية خلال أيام)

معين نيوز | #صنعاء |

تواصل القيادية في حزب #التجمع_اليمني_للاصلاح “الاخوان المسلمين فرع اليمن” والحائزة على جائزة #نوبل للسلام #توكل_كرمان ، شن هجومها اللاذع على المملكة العربية #السعودية و #الامارات العربية المتحدة المشاركتان ضمن قوات التحالف التي تشن عدوانا عسكريا على اليمن للعام الثالث على التوالي.

ودعت رئيسة قطاع المرأة بحزب التجمع اليمني للاصلاح توكل كرمان ، حزبها للتحالف مع “تركيا وإيران” بالإشارة إليهما ضمنياً انهما (الأقوى والأكبر اقليميا من السعودية والأمارات والأكثر إحتراما لشركائهما.

كما تعهدت كرمان بان الحوثيين “سيجتاحون السعودية خلال أيام” إذا انسحب حزبها من معارك الحد الجنوبي وقالت ان ذلك وعدا منها وصفته بـ(وعدا مفعولا).

وأضافت الناشطة والقيادية في حزب الاصلاح: “على الإصلاح ان يسحب مقاتليه من #ميدي ، معارك الحد الجنوبي لا تعنيه، أيام فقط وميليشيا الحوثي يجوسوا خلال الديار بعيداً وراء الحدود، وكان وعداً مفعولا!!

وحثت الناشطة المقيمة بتركيا والتي وقفت مع #قطر ضد السعودية في الازمة الاخيرة قيادات حزب التجمع اليمني للإصلاح، على مغادرة ما أسمته بـ “المعتقل المهين” في العاصمة السعودية الرياض.

وقالت كرمان في تغريدة لها بحسابها على ” #تويتر “، إن الإصلاح يتعرض لإستهداف اماراتي ومباركة سعودية على قيادات الاصلاح، وأن على قيادات الحزب أن تغادر معتقلها المهين في الرياض”.

وأضافت: “على الاصلاح أن يعيد بناء تحالفاته الإقليمية مع شركاء إقليميين ودوليين أقوى وأكبر من الإمارات والسعودية، وأشد احتراما لشراكاتهم”.

يشار إلى ان القيادية في حزب التجمع اليمني للإصلاح والحائزة عى جائزة نوبل للسلام توكل كرمان ، وفي سلسلة تغريدات على حسابها في تويتر، كانت قد شنت هجوما لاذعا قبل أيام على السياسة التي تمارس ضد اليمن وشعبه، من قبل كل من الامارات العربية المتحدة، والمملكة العربية السعودية، والرئيس اليمني المتواجد في الرياض منذ ثلاث سنوات عبدربه منصور هادي.

عن معين نيوز

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *