أخر الأخبار
الرئيسية / سياحة وسفر / اليوم | اللقاء التشاوري مع أصحاب المنشآت السياحية بأمانة العاصمة يحث على أهمية الشراكة والبحث عن البدائل ويشدد على إعادة النظر في الأسعار
اللقاء التشاوري الموسع لمكتب السياحة
اللقاء التشاوري الموسع لمكتب السياحة

اليوم | اللقاء التشاوري مع أصحاب المنشآت السياحية بأمانة العاصمة يحث على أهمية الشراكة والبحث عن البدائل ويشدد على إعادة النظر في الأسعار

معين نيوز | صنعاء : ماجد التميمي |

عقد مكتب السياحة بامانة العاصمة اليوم الأربعاء بصنعاء لقاءا تشاوريا مع أصحاب المنشآت السياحية، هدف إلى تعزيز دور القطاع السياحي في ظل الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد بسبب ما تتعرض له من عدوان خارجي بقيادة السعودية.

الأستاذ أمين كباس مدير مكتب السياحة بأمانة العاصمة، أكد خلال اللقاء الذي حضره نائب المدير التنفيذي بمجلس الترويج السياحي الأستاذ أحمد البيل، وأصحاب المنشات السياحية الفندقية العاملة في أمانة العاصمة ، على أهمية الشراكة بين مكتب السياحة وأصحاب المنشآت السياحية لتجاوز التحديات الاقتصادية وتعزيز دور القطاع السياحي في هذه الظروف الإستثنائية التي فرضها هذا العدوان على اليمن.

كما أكد مدير مكتب السياحة بأمانة العاصمة على أهمية التكاتف وتعزيز الشراكة بين القطاع الخاص الذي يمثله أصحاب المنشآت السياحية والحكومي الذي يمثله مكتب السياحة بالأمانة، بما من شأنه تنظيم إيرادات مكتب السياحة بأمانة العاصمة وبشكل لا يضر بمصالح هذه المنشآت خصوصا في ظل الظرف الصعب الذي يمر به البلد الآن.

ولفت مدير مكتب السياحة بأمانة العاصمة – خلال اللقاء – إلى أهمية التزام أصحاب المنشآت السياحية الفندقية بالأنظمة واللوائح والقوانين الخاصة بالتصنيف السياحي للمنشات السياحية وبما يترجم التوجهات الحالية والرامية إلى مواجهة التحديات الإقتصادية التي يواجهها البلد في الوقت الحالي .

وشدد مدير مكتب السياحة بأمانة العاصمة على أهمية الدور الذي يلعبه القطاع الخاص في خلق الاستمرارية والديمومة للعمل في القطاع السياحي. مشيرا إلى ضرورة تكثيف الجهود نحو كل ما هو مرتبط بمعيشة الإنسان اليمني وحياته اليومية.

إلى ذلك استمع مدير عام مكتب السياحة بأمانة العاصمة إلى طرح لأصحاب المنشآت الفندقية تضمن مجمل من الصعاب والتحديات التي تواجههم في الوقت الحالي، والتي أبرزها مشاكل الطاقة الكهربائية وارتفاع كلفة مادة الديزل. والذي بدوره أكد على البحث عن ما أمكن من حلول ومعالجات قدر المستطاع.

من جانبه أكد نائب المدير التنفيذي بمجلس الترويج السياحي الأستاذ أحمد البيل ، على ضرورة التزام أصحاب المنشآت السياحية الفندقية بتسديد الرسوم والالتزامات المالية وفقا للوائح والأنظمة القانونية لأهمية ذلك في خلق شراكة فاعلة بين القطاع الخاص والحكومي.

وحث نائب المدير التنفيذي بمجلس الترويج السياحي أحمد البيل على البحث عن البدائل والمعالجات التي تساعد على تجاوز مشكلة الطاقة الكهربائية ، والاستفادة من ما تسمى بـ” البطاقة الذكية ” ، أو غيرها من الطرق سواء الحديثة أو التقليدية، نظرا لعدم وجود فترة زمنية محددة للقضاء على أزمة مادة الديزل وغيرها من المواد المساعدة في توليد الطاقة في مثل هكذا ظروف صعبة يمر بها البلد، نتيجة العدوان السعودي الامريكي الذي دخل عامه الثالث على التوالي.

كما أكد احمد البيل على ضرورة البحث عن البدائل التي تعمل على تحسين وإنعاش العمل السياحي بما في ذلك الفندقي، بالإضافة إلى الاستفادة من بعض خبرات الشركات العاملة في القطاع السياحي الفندقي محليا وخارجيا.

وأكد نائب المدير التنفيذي بمجلس الترويج السياحي على ضرورة قيام أصحاب المنشآت السياحية الفندقية بإعادة النظر في الأسعار الفندقية للغرف وغيرها، وبما يتماشى مع مستوى الدخل – حاليا – ، بسبب تدني مستوى دخل الفرد اقتصاديا الناتج بسبب العدوان السعودي الذي يتعرض له البلد.

جدير بالذكر ان اللقاء التشاوري الذي عقده مكتب السياحة بأمانة العاصمة استطاع ان يضع واحدة من أهم اللبن الرامية إلى إنعاش السياحة الفندقية في ظل تضافر وتعاون القطاعين الحكومي والخاص.

عن معين نيوز

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *