الرئيسية / أخبار اليمن / تفاصيل حول إجلاء خبراء إيرانيين من ميناء الحديدة..!!
ميناء الحديدة اليمن
ميناء الحديدة

تفاصيل حول إجلاء خبراء إيرانيين من ميناء الحديدة..!!

تفاصيل حول إجلاء خبراء إيرانيين من ميناء الحديدة..!!

معين نيوز | الحديدة |
على خلفية المرحلة الاستثنائية التي تمر بها اليمن، وما تشهده من حرب بين قوات التحالف بقيادة السعودية، وانصار الله في صنعاء الذين تتهمهم الرياض بتهديد امنها القومي بدعم من ايران التي تكن لها الجماعة كامل الولاء – حسب الرياض- ، اتهمت الرياض، الحوثيين بالاستعانة بخبراء صواريخ ايرانيين قالت انه تم اجلاءهم خلال اليومين الماضيين عبر ميناء الحديدة.

وقالت الرياض ان انصار الله “الحوثيين” اجلوا قرابة 40 خبيرا ايرانيا في الاسلحة والصواريخ، عبر ميناء الحديدة بعد ان تم قتل خبير ايراني في الصواريخ في وقت سابق بغارة جوية كانت قد شنتها مقاتلاتهم على منطقة ارحب شمال العاصمة اليمنية صنعاء.

في السياق ذاته نفت اليوم مؤسسة موانئ البحر الأحمر اليمنية ما كانت قد “تداولته عدد من وسائل الإعلام التابعة لدول العدوان عن إجلاء عدد من الخبراء الإيرانيين عبر ميناء الحديدة “.

وحسب وكالة الانباء اليمنية سبأ – أوضح مصدر مسئول بالمؤسسة أنه تم إجلاء عدد من الموظفين العاملين في الأمم المتحدة بناءً على رسالة من مكتب الأمم المتحدة بشان دخول سفينة الإجلاء ( MV VOS APOLLA ) وتم اعتماد ذلك بتصريح برقم 934/9 بتاريخ 3 ديسمبر 2017م .

وأكد المصدر أن السفينة خضعت لنفس إجراءات الدخول والخروج المفروضة من قبل دول تحالف العدوان السعودي الأمريكي .

وبين المصدر أن من تم إجلاءهم عشرة موظفين من جنسيات مختلفة منهم ثلاث موظفات فرنسيات وموظفة ألمانية وموظفة أوغندية، إضافة إلى خمسة موظفين منهم أثنين أردنيين وموظف من كل من تونس وبنجلادش وباكستان حسب الكشف المرفوع من المنظمة والذي تحتفظ به المؤسسة.

كما أكد المصدر أن مؤسسة مواني البحر الأحمر اليمنية ماضية في تقديم دورها الإنساني في خدمة الشعب اليمني رغم تعمد الإساءة إليها والتضليل الإعلامي المستمر الذي يقوم به العدوان لتبرير الحصار والإستهداف غير القانوني لشريان الحياة الوحيد لليمن واليمنيين المتمثل في موانئ البحر الأحمر.

ودعا المصدر وسائل الإعلام إلى تحري المصداقية وعدم الإنجرار إلى ما يحاول العدوان التسويق له من مبررات لمضاعفة معاناة الشعب اليمني.

عن معين نيوز

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *