أخر الأخبار
الرئيسية / أخبار اليمن / مهندس يمني …يفجر مفاجأه غير مسبوقه وخارطه طريق لقلب الموازيين .

مهندس يمني …يفجر مفاجأه غير مسبوقه وخارطه طريق لقلب الموازيين .

معين نيوز _ خاص _ فؤاد الفتاح

IMG-20180109-WA0014في خطوه غير مسبوقه وتوجه جاد يترجم مستوى الشعور بالمسؤوليه تجاه قضايا الوطن ويجسد الخطوات الفعليه من اجل تغيير المعادله وقلب الموازيين لمواجهه العدوان وكسر شوكته على الارض .

أكد المهندس عبدالله الغيلي امين عام نقابه المهندسين اليمنيين أن المرحله الحاليه والقادمه تحتاج الى تفعيل دور العمل النقابي والمهني وفق مبادئ الشراكه الحقيقيه من اجل الوقوف الى جانب الحكومه وتوجهات المجلس السياسي الاعلى الذي يتطلع الى مشاركه الجميع في وضع الخطط الاستراتيجيه والبرامج التطويريه وكل مايسهم في التغلب على القعوبات والمعوقات في مختلف المجالات .

وأوضح المهندس الغيلي أن عمليه الاصلاحات الاداريه والمؤسسيه  تبدأ من أهميه تفعيل القوانين وتنفيذها من اجل تحسين الأداء والجوده وتعزيز وتطوير مستوى العمل الاداري والمؤسسي الذي يبدأ بالرقابه الذاتيه واحترام الوظيفه العامه والواجب الوطني وتطبيق قوانين ممارسه المهنه في مختلف المجالات .

ودعا الغيلي المجلس السياسي الاعلى والحكومه الى اهميه فتح قنوات للتواصل الدائم مع النقابات المهنيه والتفاعل مع قضاياها واجندتها واشراكها في اعداد الدراسات والبرامج التنمويه ووضع وتقديم الخطط الاستراتيجيه التي تساعد الحكومه على انجاز المشاريع وتحقيق برامجها المختلفه .

وأشار الغيلي الى أن الفجوه القائمه لا تقتصر على شحه الموارد والتمويلات بل تقتصر على أهميه تفعيل القوانين الحاضره الغائبه منها قوانين تنظيم مزاوله المهنه وقانون البناء بإعتبارها الركيزه الاساسيه والمنهجيه الاداريه في تحسين الاداء والرقابه والشفافيه والنزاهه في التعاملات المؤسسيه والمعيار الرئيسي في التغلب على منافذ الفساد وظيفيا واداريا ومؤسسيا على مستوى قطاعات واجهزه ومؤسسات الدوله .

اضافه الى انه توجد الكثير من العوامل والمقومات التي لوتم استغلالها لحققت الكثير من الانجازات بالامكان تقديمها وعرضها وستكون رديفا هاما في النهوض بمشاريع التنميه من خلال الجهات الوزاريه كالاشغال والمؤسسات التابعه لها والتي تعد أحد الوزارات فاعليه لما تمتلكه من كوادر  وخبرات مهنيه قادره على تقديم الحلول والمعالجات للعديد من الخدمات والمشاريع التنمويه وبما هو موجود من امكانيات حاليه .

ولفت المهندس الغيلي الى ان المرحله القادمه سوف تتركز على البناء والتنميه لاسيما اعاده الاعمار وحصر وتقييم ماخلفه العدوان من اضرار في المتشئات والبنيه التحتيه والتي تحتاح الى  رؤيه متقدمه ودراسات متخصصه من منظور هندسي واقتصادي وتنموي لكن عوامل نجاحها تتمثل في تفعيل القوانين المهنيه وتنفيذها كأولويه ضروريه تندرج في اطار منظومه الاصلاحات الشامله وهذا مايجب على الحكومه أخذه بعين الاعتبار من اجل تحقيق المصلحه العامه.

 

عن فؤاد الفتاح

فؤاد صالح أحمد الفتاح صحافي يمني أسس عدد من الصحف المتخصصة في مجال الإعمار والهندسة، ومستشار إعلامي في عدد من الشركات والجهات الخاصة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *