أخر الأخبار
الرئيسية / أخبار اليمن / لجنة القطاع الخاص تدشن نشاطها الإغاثي في محافظة الحديدة
rps٢٠١٧٠٨٢٨_٢٠١٩٣٠

لجنة القطاع الخاص تدشن نشاطها الإغاثي في محافظة الحديدة

تحت شعار ” يداً بيد لمواجهة وباء الكوليرا .. وطننا مسئوليتنا جميعاً “” واستكمالا لاعمال الاغاثة الميدانية.

دشنت لجنة القطاع الخاص للإغاثة الإنسانية اليوم ( الإثنين) اولى أنشطتها الاغاثية بمحافظة الحديدة برعاية الدكتور نائب رئيس الوزراء نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية و بحضور محافظ المحافظة حسن الهيج ومنسق لجنة القطاع الخاص احمد محسن العودي المدير التنفيذي لجمعية الصرافين اليمنيين في إطار التعاون والتنسيق مع مكتب الصحة بالمحافظة..

وبحسب العودي فان اعمال الإغاثة بمحافظة الحديدة تشمل أدوية ومحاليل طبية متنوعة خاصة بمكافحة الكوليرا وتشمل معظم مديريات المحافظة.

وتأتي جهود لجنة القطاع الخاص للاغاثة الإنسانية لدعم الحملة الوطنية لمكافحة الكوليرا في إطار الجهود الجماعية والمجتمعية المكملة لجهود الحكومة التي تواجه نقصا حادا في مواد الإغاثة الطبية والإنسانية.

وأوضح ان اللجنة تستهدف قطاعات اقتصادية أخرى كداعم اضافي لضمان استمرارية وفعالية اعمال الإغاثة التي تحتاج اعمالا أشمل وأوسع مع اتساع رقعة الحاجة في ظل تفشي الأمراض وارتفاع نسبة الفقر نتيجة العدوان والحصار….

مثمنا دور ودعم الاتحادات والنقابات الداعمة للجنة القطاع الخاص وعلى رأسها جمعية الصرافين اليمنيين وجمعية البنوك اليمنية واتحاد مستوردي القمح واتحاد مستوردي المشتقات النفطية.

وتسعى لجنة القطاع الخاص وبالتنسيق مع كافة الجهات المعنية والناشطة في مجال الإغاثة لاستمرارية وفعالية اعمال الإغاثة للتعامل مع أي تحديات اغاثية مستقبلية..

وكانت المرحلة الأولى من اعمال إغاثة لجنة القطاع الخاص نفذت في أمانة العاصمة ومحافظة المحويت…

وتأتي أنشطة الحملة بالتنسيق مع الجهود الحكومية لمكافحة الكوليرا وكنتاجً للشراكة الحقيقية بين الحكومة والقطاع الخاص للمساهمة في الحد من انتشار الكوليرا..

ومن جهته ثمن مدير عام صحة الحديدة الدكتور عبدالرحمن جار الله الجهود التي يقوم معالي نائب رئيس الوزراء وان لا يدخر جهداً في مختلف الأصعدة ويضع المجال الصحي في أوليات جهوده وأن هذه الأدوية المقدمه من القطاع الخاص كانت ثمرة جهوده المخلصه.

وكشف الدكتور جار الله عن خطة توزيع للادوية سيستفيد منها 23مركز صحي في محافظة الحديدة تمتد من الخوخه شمالا حتى اللحية جنوباً مروراً بجزيرة كمران غرب المحافظة.

وأضاف جار الله في تصريحه أن هذه المبادرات سيكون الأثر البالغ في إستئصال ما تبقى من الاسهالات المائية وحالات الاشتباه بالكوليرا كاشفاً عن عدم رصد حالات الوفيات منذ منتصف يوليو المنصرم.

عن ناجي بابكر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *