الرئيسية / أخبار اليمن / وزير الخارجية يحضر اختتام دورة القانون الدولي الإنساني ويؤكد على تماسك الجبهة الداخلية.
1

وزير الخارجية يحضر اختتام دورة القانون الدولي الإنساني ويؤكد على تماسك الجبهة الداخلية.

معين نيوز- صنعاء /خاص
حضر الأخ وزير الخارجية المهندس هشام شرف ، فعالية اختتام دورة القانون الدولي الإنساني التي استمرت ثلاثة ايام للفترة 17-19 سبتمبر والتي أقيمت بالتعاون مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر، وفي ختام الدورة أشار وزير الخارجية الى ان العالم يراقب التصرفات الرعناء لتحالف العدوان ومواليه ومحاولته التهرب من قرار المفوضية السامية لحقوق الانسان القاضي بتشكيل لجنة دولية مستقلة للتحقيق في كل الانتهاكات المتعلقة بحقوق الانسان واستهداف المدنيين خلال العمليات الحربية التي قامت بها قوات العدوان واخصها الغارات الجوية التي لازالت مستمرة خلال 920 يوما من القصف العشوائي الذي طال الاراضي اليمنية وبالأخص المناطق الغير محتلة من الوطن..
وأوضح الوزير شرف أن العالم وقيادة العدوان تدرك بأن 85% من ضحايا العدوان هم مدنيين أبرياء من الاطفال والنساء وكبار السن وأن سببها الغارات الوحشية والعشوائية لطيران العدوان الذي استهدف ولازال يستهدف كل شيء حي ويتحرك من البشر ، هذا الى جانب تدمير مشاريع البنى التحتية والمنشآت الحيوية والأسواق والمدارس وكل الأماكن المكتظة بالسكان .
وجدد الوزير دعوته للمجتمع الدولي والمنظمات الدولية للتضامن مع قرار المفوضية السامية لحقوق الانسان لتشكيل لجنة دولية محايدة للتحقيق في الجرائم التي ارتكبها العدوان والانتهاكات الجسيمة للقانون الدولي، منددا بالموقف المخزي للحكومة البريطانية التي اختارت الوقوف مع مجموعة آل سعود عملاءها الدائمين وزبائن اسلحة القتل والتدمير التي تنتجها مصانع الاسلحة والذخائر البريطانية..
وقال الوزير شرف: نحن دعاة سلام ونمد اليد للسلام المشرف والعادل وليس الاستسلام، وبنفس القدر لانزال مقاتلين اشداء وشجعان كثر وبعزيمة النصر او الشهادة للدفاع عن كل ذرة تراب من اليمن .
وفيما يتعلق بالوضع الداخلي اكد وزير الخارجية تماسك الجبهة الداخلية مشيرا الى أن قوى العدوان حاولت شق الصف الداخلي لتحقيق ما عجزت بالسلاح وبذلت كل ما لديها ولدى عملاءها من جهود ونشرت الاشاعات املا في خلق الفرقة ولكنها ووجهت بقادة عقلاء ورجال دولة يحمون الوطن وشعبه قبل اي شيء وتم افشال المؤامرة الهادفة لوقوع صدام بين المكونات الوطنية ، بل وعادت الشراكة الى مستوى اقوى مما كانت عليه، وسيكون من شأن ذلك إفشال كل مؤامرات الأعداء وقواتهم وإلحاق أكبر الهزائم بهم خلال الفترة القادمة. كما دعا وزير الخارجية كافة المشاركين إلى الاستفادة من محاور الدورة ومحاضراتها مثمنا في نفس الوقت الجهود التي يقوم بها المعهد الدبلوماسي بالتعاون مع الشركاء المحلين والأجانب في إقامة مثل هذه الدورات والندوات التي تعكس بجلاء أهمية التدريب والتأهيل لموظفي الوزارة بشكل خاص وموظفي الجهات الأخرى بشكل عام.
وتجد الإشارة إلى أن هذه الدورة استهدفت قرابة 37 مشاركا ومشاركة من خلال التعريف بالحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر وأنشطة اللجنة الدولية للصليب الأحمر وكذلك التعريف بالقانون الدولي الإنساني ومبادئه والعلاقة بينه وبين القانون الدولي لحقوق الإنسان كما تم في الدورة التعريف بالفئات والأعيان المشمولة بحماية القانون الدولي الإنساني وآليات احترام القانون الدولي الإنساني الوقائية والرقابية والعقابية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *